Whatsapp Whatsapp
Telefon اتصل بنا

زراعة الشعر

تعتبر عملية زراعة الشعر هى الحل الجزري لمشكلة تساقط الشعر والصلع.

يتم إجراء عمليات زراعة الشعر داخل مستشفى متكامل لهذه النوعية من العمليات.
يتم تعريف تلك العمليات على أنها عمليات دقيقة لمدى سهولة إجرائها.
و تعتبر زراعة الشعر هى الحل الأمثل للأشخاص الذين يعانون من مرض الثعلبة أو ما يعرف بالصلع الذكورى.
تعتبر زراعة الشعر الحل الأمثل للأشخاص الذين يعانون من وجود آثار جروح أو تساقط للشعر داخل أماكن معينة بالرأس

 

المراحل الأساسية لزراعة الشعر

  1. هناك عدة مراحل أساسية لعملية زراعة الشعر. من بين تلك المراحل:.إقتطاف البصيلات-
    أ.تقنية الشريحة:إقتطاف البصيلات عن طريق إحداث شق بالمنطقة الخلفية من الرأس.
    ب.تقنية الاقتطاف (إف يو إى): إقتطاف البصيلات يدويا دون إحداث شق.
  2. .فتح القنوات
  3. .زراعة البصيلات

 

خطوات زراعة الشعر

1.المعاينة: وهى مرحلة التشخيص وتحديد خطة العملية مع الدكتور.
2.التحضير: وتشمل مراحل تحضير المريض للعملية عن طريق حلق الشعر وتخدير المنطقة

إلاقتطاف: وهى مرحلة إقتطاف البصيلات من المنطقة المانحة  الخلفية من الراس.

فتح القنوات: وهى مرحلة فتح الاقنية  فى نفس إتجاه الشعر الاساسي.
5.زراعة البصيلات: زراعة البصيلات داخل قنوات الزراعة المخصصة لها وفى نفس إتجاه شعر الرأس.
6.ما بعد عملية الزراعة: وهى مرحلة تضميد الرأس بعد الزراعة وعمل البلازما وتكون باليوم التالى من العملية.
7.غسيل الرأس عقب عملية الزراعة: تستمر مرحلة غسيل الرأس حتى 10 أيام بعد الغسيل الأول  مع الحرص على تعليمات المعطاة  وتعمل تلك المرحلة على سرعة تعافى المنطقة وتساقط القشرة المتكونة

 

. أساسيات عملية زراعة الشعر

  • يمكن إجراء زراعة الشعر للفئات العمرية ما بين 18-65 عام.
  • ثلاث أيام هى فترة كافية من أجل إجراءات عملية زراعة الشعر.
  • تستغرق عملية زراعة الشعرما بين 6-8 ساعات حيث تختلف بزيادة عدد البصيلات المزروعة.
  • إجراء عملية زراعة الشعر داخل مستشفى مخصص من أجل تفادى أية مضاعفات قد تحدث.
  • تتم عملية زراعة الشعر على يد طبيب مختص و 3 ممرضين.
  • يمكن الحصول على نتائج الزراعة النهايئة خلال فترة تتراوح ما بين 6-18 شهرا

 

 

العوامل المساعدة فى زيادة نجاح عمليات زرعة الشعر

أصبح هناك العديد من الحلول أمام الأشخاص الذين يواجهون مشكلة تساقط الشعر و الصلع.
على سبيل المثال، فإن عدم وجود شعر كافى بالمنطقة المانحة  لدى المريض، يمكن أن يُقلل من نجاح عملية زراعة الشعر.
لهذا السبب لابد من اللجوء الى حلول أخرى، حيث أصبح هناك العديد من المناطق المانحة غير منطقة خلف الرأس، والتى تعتبر حلا مثاليا للأشخاص الذين يعانون من عدم وجودة شعر كافى بمنطقة خلف الرأس.

استخدام اللحية كمنطقة مانحة

تعتبر منطقة اللحية المنطقة المانحة بعد منطقة خلف الرأس. حيث يمكن الإقتطاف من شعر اللحية وزراعتها بالمنطقة المراد زرعها.
تعتبر منطقة اللحية من أفضل أماكن الاقتطاف عقب منطقة خلف الرأس، حيث ينمو شعر اللحية مثل شعر الرأس بدون أى اختلاف .
يعتبر شعر اللحية أسمك من شعر الرأس بعض الشئ.
لذلك يفضل زراعته بمنطقة الوسط وليس بمقدمة الرأس حتى يعطى كثافة أكثر للشعر

 

الزراعة باستخدام الشعر الماخوذ من شعر الجسم

تعتبر منطقة الصدر لدى الرجال هى المنطقة المانحة الثالثة بعد منطقة خلف الرأس ومنطقة اللحية.
حيث منطقة الصدر لدى الرجال من أفضل المناطق المانحة التى يمكن الاستعانة بها فى حالة عدم كفاية المناطق المانحة في الراس و الصدر.
والسبب فى اختيار تلك المنطقة يرجع الى عدة أسباب من بينها:
سُمك بصيلات شعر الصدر ونموه بنفس مقدار شعر الرأس مما يجعله مظهره متجانس مع شعر الرأس.
وهنا نود التأكيد على عدم زراعة الشعر المقتطف من المناطق المانحة مثل اللحية والصدر بالمنطقة الأمامية للرأس